جانب من المٌشاركين في التدريب

طرابلس 26 فبراير / إختتم صحفيون من مدن ليبية عدة  ، دورة تدريبية حول التغطية الإعلامية للإنتخابات والتي أقيمت بطرابلس في الفترة بين 23 إلي 25 فبراير الجاري وتأتي ضمن مسار بناء قدرات الصحفيين في تغطية الإنتخابات  المٌقبلة في سياق الأوضاع الحساسة والنزاعات .

وقد تضمن التدريب عدة محاور أهمها دور الإعلام في ضمان شفافية وحيادية العملية الإنتخابية والأطر القانونية التنظيمية لحرية الإعلام في الإنتخابات والصعوبات التي يواجهها الصحفيون أثناء تغطية العملية الإنتخابية ويوم الإقتراع وفرز الأصوات

بهذا الصدد تقول هند العابد منسقة البرامج والمشاريع بالمركز الليبي لحرية الصحافة ” إن التدريب جاء ضمن مشروع تدريب الصحفيين على تغطية الإنتخابات وهو تدريب الأول من نوعه يستهدف المراسلين الميدانيين ومنتجي الأخبار و يزمع عقده بعدة مدن ليبية، في سياق دعم الإنتخابات القادمة ، مما سيساعد في نجاح العملية الإنتخابية  ” .

وقد شارك في التدريب 11 صحفي ليبي تلقوا تطبيقات عملية ونظرية على مدي ثلاثة أيام متواصلة ، تم خلالها التركيز على أنماط التحرير الصحفي للتغطية الإنتخابات ، وصياغة مبادئ توجيهية للصحفيين تعزز مهاراتهم في تغطية الإنتخابات القادمة والتي ستٌعد هي ثالث إنتخابات نيابية منذ عام 2011 ، بهدف ضمان تفادي الأخطاء المهنية التي وقعت بالإنتخابات السابقة .

ويٌعتبر بناء القدرات الصحفيين من ضمن مسارات العمل الرئيسية لدي المركز الليبي لحرية الصحافة والذي يعمل على تعزيز دور الإعلام الليبي في ضمان تغطية مهنية وموضوعية للإنتخابات القادمة والتي تعتبر مصيرية في دعم التحول الديمقراطي ، وقد أوصي المٌشاركين بـ 7 نقاط كمبادئ توجيهية لتغطية الإنتخابات في سياق الأوضاع الحساسة  ما بعد النزاعات المٌسلحة

أترك تعليق