قام العضو المؤسس بالمركز الليبي لحرية الصحافة نزار ابراهيم بزيارة لمقر اللجنة الدولية لحماية الصحفيين في مدينة نيويورك خلال زيارته الأخيرة إلي الولايات المتحدة الأمريكية.

وقد ألتقي ابراهيم بالمدير التنفيذي اللجنة الدولية لحماية الصحفيين   جويل سيمون وتمت مناقشة أوضاع الصحفيين الليبيين والتحديات والصعوبات التي يواجهونا خلال أعمالهم ، وتأثر زيادة الانتهاكات الحقوقية على وضع الحريات الاعلامية في ليبيا .

وقد تعهد المدير العام للجنة بتقديم كافة أشكال المناصرة الدولية للصحفيين الليبيين والعمل على مساعدتهم في ظل هذه الأوضاع الصعبة التي يعيشونها بالإضافة وزيادة تنسيق الدعم والعمل المشترك بين المنظمتين.

يشار إلي أن اللجنة  الدولية لحماية الصحفيين تعتمد على التقارير الحقوقية التي يصدرها المركز الليبي لحرية الصحافة فيما يتعلق بالانتهاكات والاعتداءات على الصحفيين .

  نيويورك 18 سبتمبر 2014

 

%d مدونون معجبون بهذه: